ماذا جرى، وكالات

قالت شركة أمتراك في بيان الاثنين 14 مارس أن عددا من عربات قطارها الرئيسي المتجه إلى الجنوب الغربي من لوس انجليس إلى شيكاجو وعلى متنه 128 راكبا و14 من أفراد الطاقم خرجت عن القضبان على بعد نحو 32 كيلومترا غربي دودج سيتي في ولاية كانساس الأمريكية.

وأضافت شركة القطارات أن التقارير الأولية تشير إلى عدم وجود إصابات تهدد أرواح من كانوا على متن القطار وأن أجهزة الطوارئ المحلية موجودة في موقع الحادث.

ونقل نحو 11 راكبا مصابا إلى مستشفى ويسترن بلينز في دودج سيتي بينما نقل باقي الركاب إلى مراكز محلية في كيمارون لالتقاط الأنفاس قبل توفير وسائل نقل بديلة لنقلهم إلى مقصدهم.

وقالت أمتراك إن قاطرتين وتسع عربات خرجت عن القضبان بعد منتصف الليل بقليل بالتوقيت المحلي.