على مدار ثلاثة أيام متتالية، شنت عناصر قادمة من المنطقة الولائية لأمن القنيطرة بمشاركة عناصر الشرطة القضائية لأمن سيدي سليمان حملات تمشيطية واسعة النطاق همت العديد من النقط السوداء، وأسفرت بطبيعة الحال عن اعتقال العديد من المبحوث عنهم من ذوي السوابق العدلية، وممن صدرت في حقهم مذكرات بحث،خاصة أصحاب الاتجار في الخمور والمخدرات والسرقة والمبحوث عنهم من أجل جنحة الضرب والجرح فيما  أحيلت العديد من المساطر على الوكيل العام للملك بالقنيطرة .

جدير بالذكر أن الحملة التمشيطية الواسعة النطاق تتم تحت إشراف وتعليمات  النيابة العامة  التي  أمرت بوضع المشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية  والتي أسفرت عن اعتقال البعض ومتابعة البعض في حالة سراح.
هذا ولازالت العديد من الفعاليات الحقوقية تطالب بتامين محيط المؤسسات التعليمية بسيدي سليمان.