عمر محموسة ل”ماذا جرى”

ارتفعت حصيلة ضحايا حادثة السير التي عرفتها أمس منطقة “سيدي علال التازي” بعدما سجلت الحصيلة الأولية 3 قتلى و17 جريحا، حيث ارتفع عدد الضحايا الذين كانوا في طريقهم إلى مسيرة الرباط إلى 9 أشخاص لقوا مصرعهم، فيما تمت معالجة 12 آخرين بعد إصابتهم بجروح متفاوتة الخطورة.
وكشفت مصادر أن ضحايا هذه الحادثة يعتبرون من شهداء الوطن، الذين استجابوا لنداء الدفاع عن الوحدة الوطنية غير أنهم فقدوا حياتهم بين مدينتي العرائش والرباط.
هذا وكانت الحادثة قد نتجت عن اصطدام حافلة من نوع 207 كانت تحمل العشرات من المتوجهين إلى الرباط، وسيارة خفيفة اخرى، قبل أن تنقلب الحافلة مخلفة هذا العدد من الضحايا.