تحقق سلطات صربيا في تقارير أفادت بشحنة كانت متجهة إلى الولايات المتحدة تحتوي على صاروخين يحملان رأسين حربيين متفجرين تم العثور عليهما على متن طائرة ركاب في رحلة من لبنان إلى صربيا.

وقالت محطة “إن 1” التلفزيونية، إن الشحنة تتضمن صاروخين موجهين خارقين للدروع، اكتشفهما كلب بوليسي، السبت 12 مارس، بعد أن هبطت رحلة تابعة لشركة طيران صربيا في مطار بلغراد، قادمة من بيروت.

وذكرت وسائل الإعلام الصربية، أن الوثائق ذكرت أن الوجهة النهائية للصاروخين من طراز “إيه جي إم 114 هال فاير”، هي مدينة بورتلاند بولاية أوريغون الأمريكية.

وأفادت محطة “إن 1″، الأحد 13 مارس/آذار، بأن شركة طيران صربيا، تساعد في التحقيق. فيما قالت شركة النقل الجوي الحكومية إن الأمن والسلامة هما الأولويتان المركزيتان بالنسبة لشركة طيران صربيا.

جدير بالذكر أن الصاروخين اللذين عثر عليها أمريكيا الصنع ويمكن أن يطلقا من منصات جوية أو بحرية أو برية.