مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

أدى الاكتظاظ الذي سبّبته الجموع القادمة للمشاركة في مسيرة الأحد إلى انقلاب سيارة رباعية الدفع على الطريق السيار الرابطة بين مدينتي القنيطرة والرباط.
السيارة التي كانت تُقلّ مجموعة من الأشخاص، الذين اختاروا المشاركة في مسيرة الرباط المناصرة للوحدة الترابية للمملكة انقلبت في منطقة بوقنادل.
هذا و لم تخلف الحادثة ضحايا في الأرواح و إنما أدت إلى جروح خفيفة لركاب السيارة.
و نشير ان المسيرة عرفت تجمع أزيد من 3 ملايين شخص، استجابة لنداء الأحزاب السياسية والنقابات وهيئات المجتمع المدني للتنديد بالانزلاقات اللفظية للأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون حول الصحراء المغربية.