عمر محموسة ل”ماذا جرى”

كشفت مصادر مطلعة من الداخلة أن باخرة للصيد الساحلي على متنها 25 بحارا مغربيا غرقت أمام سواحل المدينة بعدم كانت في مهمة صيد أسماك الاخطبوط.
هذا وقد غرقت الباخرة على بعد 50 ميلا شرق مدينة الداخلة، قبل أن تستنفر السلطات ليتم إنقاذ البحارة الذين كانوا على متنها، حيث تم تخصيص 3 مراكب لأجل عملية الانقاذ هذه.
وكان ربان المركبة قد أرسل نداءا عاجلا فور تسرب المياه للباخرة، حيث تم الاستجابة للنداء فورا لتتم عملية الانقاذ.