وضعت منظمة الأغذية و الزراعة “الفاو” المغرب ضمن قائمة الدول الإفريقية ال 34 المهددة بما أسمته شح الأغذية، متوقعة أن تتضرر المحاصيل الزراعية في الموسم الحالي، بسبب غياب الأمطار طيلة الشهور الماضية.
وتوقعت المنظمة تأثير التقلبات المناخية بشكل كبير على المحصول الزراعي المغربي منبهة إلى ضرورة الإسراع بإنقاذ المواسم الفلاحية عبر دراسة كل البدائل الممكنة في ظل التقلبات المناخية الخطيرة.