مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

اعتبر تقرير أمريكي كل من مراكش و الدار البيضاء و طنجة و فاس مدنا تشكل خطرا على السياح الأجانب، ويمكنهم ان يتعرضوا فيها للسرقة.
الوثيقة الأمريكية الصادرة عن «المكتب الاستشاري للأمن الخارجي»، وتحمل عنوان «الجريمة والسلامة في المغرب» لسنة 2016 أوضحت أن الجرائم التي يتعرض لها السياح في هذه المدن هي السرقة ونشل الحقائب اليدوية والأمتعة من طرف اللصوص الذين يستعملون غالبا الأسلحة البيضاء.
و اوضح التقرير أن مصدر قلق الحكومة المغربية هو حوادث السير حيث يتوفى أكثر من 11 شخصا في حوادث السير يوميا.

كما دعا التقرير إلى عدم السفر على متن الحافلات ليلا، و استخدام الحافلات الجديدة التي تبدو في حالة ميكانيكية جيدة للسفر.
و ذكر التقرير ايضا ان المرافق الطبية والمستشفيات في الرباط والدار البيضاء يمكنها علاج معظم الأمراض العامة، ويمكنها أن توفر الرعاية المستعجلة في حالات الطوارئ مشيرا إلى صعوبة الحصول على الأدوية من الصيدليات في المدن الصغيرة أو المناطق الريفية.