“ماذا جری ”

أكدت مصادر مطلعة أن الملك محمد السادس قد عفا عن الشخص الذي “اخترق” الموكب الملكي يوم الاثنين، وارتمى فوق سيارة الملك من أجل إعطاءه رسالة خاصة.
و ذكرت المصادر المطلعة أن الملك محمد السادس أعطى تعليماته للجهة المختصة من أجل الإعفاء عن الشاب وعدم متابعته بموجب الأفعال المنسوبة إليه، والمتمثلة في “عرقلة السير في الطريق العمومية في ظروف من شأنها تعريض حياة الغير للخطر”.
و جاء العفو الملكي عن هذا الشخص اعتبارا لظروفه الاجتماعية والأسرية، وهو ما جعل الملك ينعم عليه بالعفو ويُوجه السلطات المعنية للإفراج عنه حسب نفس المصادر .
و كان الشاب البالغ من العمر 37 عاما قد سارع نحو سيارة الملك لحظة مرورها من أجل تسليم جلالته رسالة قبل أن يتم إيقافه من طرف الحرس الملكي وتسليمه إلى الشرطة القضائية .