عمر محموسة ل”ماذا جرى”

قالت مصادر مطلعة أن عناصر من الامن الهولندي حلت بالمغرب، من أجل التحقيق في ممتلكات مهاجر مغربي بهولندا، كان مستقرا بها قبل تقاعده وعودته إلى المغرب.
هذا وقد توجهت الفرقة الامنية الهولندية رفقة عناصر من الدرك الملكي وعناصر من الشرطة القضائية نحو بيت المهاجر بحي القدس مدينة الدريوش، لمباشرة التحقيق في مصدر ممتلكاته.
وأشار المصدر إلى أن هذه الخطوة تأتي لتتبع المهاجرين المغاربة المتقاعدين، وكشف التحويلات المالية التي يجرونها من هولندا نحو المغرب بعد تقاعدهم.