عمر محموسة ل”ماذا جرى”

لقي 5 مغاربة مصرعهم بمنطقة باب برد إقليم شفشاون، فيما اصيب 3 آخرون بعد انهيار ورش كانوا يشتغلون به عشية أمس الاثنين، وهو ما اضطر عناصر الوقاية المدنية الاستعانة بثلاث جرافات لاخراج جثة الضحايا.
وتمكنت الجرافات من سحب الرمال المتراكمة بعمق 9 أمتار ليعثر على جثة الضحايا الذين كانوا يحفرون خزانا كبيرا للماء بعمق 10 أمتار وعرض 20 مترا، حيث تم إخراجهم صباح اليوم ونقلهم لمستودع الاموات.
هذا وتعود أسباب الانهيار الذي راح ضحيته صاحب الورش والعمال المرافقين له إلى عدم استجابة الحفر لأي معايير هندسية، وتقنيات جيولوجية، وهو ما أدى إلى هذا الحادث.