عمر محموسة ل”ماذا جرى”

فاجأت لجنة تحكيم المهرجان الوطني للفيلم السينمائي في دورتة 17 المختتمة ليلة أمس بطنجة الجمهور المتابع بمنحها تنويها بالفيلم القصير “مول الكلب” لصاحبه كمال لزرق.
هذا وكانت اللجنة المكونة من نقاد وسينمائيين مغاربة قد أعلنت تنويهها بالفيلم المغربي مول الكلب، فيما منحت جائزة النقد لأحسن فيلم طويل لفيلم “البحر من ورائكم” لمخرجه هشام العسري، فيما منحت ذات الجائزة لأحسن فيلم قصير لفيلم “نداء ترانغ” لصاحبه هشام الركراكي.
هذا وقد عرفت هذه الدورة من المهرجان مشاركة 14 فيلما طويلا، و14 فيلما قصيرا تنافسوا حول جوائز لجنة التحكيم، وجوائز أحسن إخراج وأحسن سيناريو.