عمر محموسة ل”ماذا جرى”

اختار إلياس الخريسي المعروف بـ “الشيخ سار” الخروج مجددا بعد الحادث الذي واجهه بنكيران صباح اليوم بمدينة وجدة، حيث اعتبر سار عبر صفحته الرسمية بالفيسبوك أن الأساتذة المتدربين أكرموا نزل بنكيران بوجدة، بعد رفعهم شعار “الزيرو” في وجهه.
وقال سار في تدوينة على حائطه أن بنكيران “يستحق كل ما يحصل له لأنه تكرفص على 10000 اسرة مغربية بمرسومين حقيرين ونحن في بداية الشهر الخامس من المقاطعة والضرب والجرح وكسر العظام والمماطلة”، حسب تعبيره.
وانقلب الشيخسار بهذا الكلام على شهادته السابقة التي قال فيها أنه يدعم بنكيران، قبل أن يردف اليوم قائلا “احرض الأساتذة على نهج نفس الطريقة معه في كل الملتقيات حتى إسقاط المرسومين المشؤومين”.

12804755_1157516414267291_6043305813473845512_n