سيتم قريبا حل وكالة التنمية الاجتماعية واعفاء مديرها من مهامه.
فعلى ضوء ضعف النتائج والتداخل بينها وبين باقي وكالات المملكة في المهام والاختصاصات، وجه رئيس الحكومة تعليماته إلى بسمة حاوي كي تبحث عن حلول ملائمة لموظفي وكالة التنمية الاجتماعية لكي يتم الإعلان عن حلها قريبا.
وقد تساءل رئيس الحكومة عن جدوى هذه الوكالة في ظل توفر كل منطقة على وكالة للتنمية الاجتماعية والاقتصادية، كما أن العديد من جهات المملكة ستعلن بدءا من هذا الشهر عن احداث وكالات خاصة بها وستكون الانطلاقة بجهة الدارالبيضاء سطات التي ستحذث وكالتها يوم 7 مارس المقبل تتلوها ها باقي الجهات.