أعلنت الإمارات العربية المتحدة أنها ستطلق “مسبار الأمل” الذي قررت إطلاقه لاستكشاف المريخ سيحط في الكوكب قبل نهاية العام2021

وأكد حاكم دبي محمد بن راشد خلال حفلة أقامها في قصره اليوم إن مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ سيكون إضافة إماراتية للمعرفة البشرية، ومحطة حضارية في التاريخ العربي واستثماراً حقيقياً للأجيال المستقبلية.

وكانت الإمارات قد أطلقت حملة لاختيار اسم المسبار من خلال “الفايسبوك” و”التويتر” حيث تم اختيار “الأمل”.
ولم تحدد كلفة المشروع الأول من نوعه في العالم العربي، والذي سيعمل فيه 150 مهندس ومهندسة من دولة الإمارات.
وقالت رئيسة الفريق العلمي  ساره الاميري أن هذا المشروع هو “أول مشروع يعطينا رؤية كاملة للغلاف الجوي لكوكب المريخ بكافة طبقاته، وبكافة التغييرات التي تحدث في هذه الطبقات”.
وذكرت أنها “أول مرة تتوفر هذه المعلومات للمجتمع العلمي”، لاسيما المعلومات حول التغييرات التي أدت إلى تحول الكوكب من كوكب عليه مياه إلى كوكب من دون مياه سائلة.