قضت الغرفة المتنقلة للإستئنافية بني ملال بمحكمة الفقيه بنصالح أمس الأربعاء، بعقوبة حبسية موقوفة التنفيذ في حق الأستاذ المتابع على خلفية ضبطه متلبسا مع تلميذة بسيارته بالفقيه بن صالح، وهما في وضع مخل بالحياء، بعد أن تقدم والد الفتاة بتنازل، حيث ثم تمتعيه بظروف التخفيف مراعاة لظروفه العائلية وعدم سوابقه.

وكانت المحكمة الابتدائية بالفقيه بنصالح، قد أدانت في وقت سابق أستاذ مادة الفلسفة بسنة حبسا نافدة، وغرامة مالية قدرها 10 ألف درهم بتهمة التغرير وهتك عرض قاصر.