عمر محموسة ل”ماذا جرى”

استنفر عنصر من عناصر القوات المساعدة المرابطة على شاطئ مدينة بوجدور مسؤولين أمنيين ورجال الوقاية المدنية بالمدينة، بعد محاولته الانتحار لكنه فشل في ذلك.
وكان المخزني الذي يشتغل حارسا بالمنطقة قد حاول ذبح نفسه، بهدف إنهاء حياته غير أنه فشل في ذلك، لتؤكد المصادرالتي وردت الخبر أن مسؤولي العنصر الأمني علموا بمغادرته مقر العمل نحو بيته قبل أن يتأكدوا أنه حاول الانتحار.
هذا وتم إخبار عناصر الوقاية المدنية التي أسرعت بالمخزني نحو المستشفى من أجل إخضاعه للعلاجات الضرورية، بعدما أصيب بجروح على مستوى الرقبة، في حين لم تنكشف بعد الأسباب الحقيقية وراء محاولته الانتحار.