أطلق شرطي من فرقة الصقور بمنطقة عين السبع، بعد عصر هذا اليوم، النار على شخص رفض الامتثال للشرطة، وقاومهم باستعماله قنينة مكسرة لإبعادهم.
وكان عنصران من فرقة الصقور، لحقا بالمشتبه فيه، بعد أن رفض الامتثال لهم، إذ قفز من قنطرة جوهرة بسيدي مومن، قاصدا دوار بيه، لينتهي به المطاف بزقاق مسدود، وعوض أن يسلم نفسه، كسر قنينة من قنينات الخمر التي كان يحملها، وجرب إرهاب رجال الأمن، الذين أطلقوا حوالي ثلاث طلقات إنذارية، قبل أن يجبروا على إصابته في فخذه.
ونقل المشتبه فيه المصاب، الذي حجز معه على قنينات كحول، وهواتف نقالة رجحت مصادر أنه سرقها، إلى مستشفى محمد الخامس لتلقي الإسعافات الأولية.