مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

من المنتظر أن يعود رائد الفضاء الأمريكي سكوت كيلي، التابع لإدارة الطيران والفضاء (ناسا) إلى الأرض غذا ، بعد قرابة سنة على متن المحطة الفضائية الدولية.
سكوت كيلي الذي قضى أطول مدة على مركبة فضاء بين الأمريكيين حيث وصلت إلى 340 يوما قال ” أنه كان يحقق إنجازات فردية، ولم يكن يعد الأيام و الليالي ترقبا لموعد رجوعه.
و اشتغل سكوت كيلي منذ وصوله إلى المحطة في 27 مارس عام 2015 الذي كان يرافقه رائد الفضاء الروسي ميخائيل كورنينكو مع ثمانية أفراد مختلفين من طاقم المحطة، وفرغ شحنات من مركبات، وشهد محاولتين فاشلتين للإمداد، وشارك في العشرات من التجارب العلمية.
كما قام كيلي أيضا بثلاث مهام للسير في الفضاء خارج المحطة ، فيما قام كورنينكو بمهمة واحدة.
و كان الهدف من هذه الرحلة التي وصلت إلى 340 يوما جمع معلومات طبية وهندسية استعدادا لرحلات إلى المريخ تستغرق ثلاث سنوات.
فيما تسجل أطول فترة على متن محطة الفضاء بإسم رائد الفضاء الروسي فاليري بولياكوف ما بين يناير 1994 ومارس 1995 حيث استمرت 437 يوما .