مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

منحت ألمانيا للمغرب قرضا بقيمة 400 مليون أورو من أجل تمويل المحطة الريحية التي ستقوم المملكة بإنشائها في ميدلت كأحد أكبر المشاريع في إفريقيا .
و شهد يوم أمس بورزازات التوقيع على هذا القرض من طرف كل من الوزير الألماني في التعاون الاقتصادي والتنمية كيرد مولر، ومصطفى الباكوري رئيس مجموعة “مازين” الوكالة المغربية للطاقة الشمسية، المكلفة بقطاع الطاقات المتجددة، ثم المدير العام للمكتب الوطني للماء والكهرباء علي الفاسي الفهري .
و تضاف محطة ميدلت الريحية إلى مركب الطاقة الشمسية نور بورزازات، الذي سيجعل من المغرب أكبر منتج في العالم للكهرباء النظيفة بفضل الطاقة الشمسية، بسعة ما بين 160 ميغاواط و 500 ميغاواط .
و يهدف المغرب من وراء هذين المشروعين إلى إنتاج 52 في المائة من احتياجات المغرب الكهربائية في بحلول 2030.