مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

اكدت أبحاث علمية حديثة ان كبار السن أكثر إيجابية من الشباب ، و اوضحت دراسة أمريكية ان الأشخاص الذين تجاوزوا الـ60 عامًا من أعمارهم أكثر نشاطًا واستجابة للمشاعر الإيجابية ، وأنهم ينظرون للعواطف السلبية كالحزن أو الوحدة بطريقة إيجابية.
و قد نشرت الدراسة مجلة ” الشيخوخة والصحة النفسية ” حسب الموقع الإلكترونى لصحيفة “تايمز أوف إنديا” الهندية ، وأجريت الدراسة على 32 من كبار السن تتراوح أعمارهم بين 60 و92 عامًا، و111 شابًا تتراوح أعمارهم بين 18 و32 عامًا، وطلب من المفحوصين جميعًا الحكم على 70 كلمة، من حيث إذا كان لها دلالة إيجابية أم سلبية، فأظهرت النتائج أن كبار السن أكثر إيجابية من حيث العاطفة والبهجة والسعادة والشعور بالرضا عن الشباب.
و بهذه الدراسة قال كبير الباحثين “ريبكا ريدى” من جامعة ماساتشوستس فى الولايات المتحدة انهم “توصلوا إلى بعض الفوائد غير المعروفة عن الشيخوخة، مثل زيادة المشاعر الإيجابية، وقلة المشاعر السلبية المرتبطة بالحزن والوحدة” .