فتحت اليوم السبت، محلات بيع اللحوم الحمراء بالتقسيط بالمدينة الحمراء مراكش أبوابها، بعد ان تم إغلاقها ما يقارب أسبوعين احتجاجا على قرار تجريد المجزرة البلدية من اعتماد المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، لعدم استجابتها للمعايير الصحية التي تحددها قوانينه، الشيء الذي نتج عنه منع تزويد الفنادق والمطاعم والأسواق الممتازة باللحوم المذبوحة في المجزرة العمومية.

مهنيو وتجار المجزرة المذكورة استأنفوا عملهم بعدما تلقوا وعدا بالتراجع عن تكليف شركة بالذبح وتوزيع المنتوج على المطاعم والفنادق، بعد رفضهم لحلول سابقة تم اقتراحها من طرف المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية بمراكش؛ كالسماح لهم بتزويد الفنادق غير المصنفة بمراكش، في انتظار حصول المجزرة البلدية على ترخيص لتزويد الفنادق المصنفة.