عمر محموسة ل”ماذا جرى”

 

تمكنت عناصر الأمن القضائي بإقليم تارودانت من اعتقال موظف جماعي يشتغل بجماعة امولاس القروية وذلك بتهمة سرقة الملايين من مقر حزب الجرار بتارودانت.
هذا وبعد مطابقة الشرطة العلمية لبصمات الموظف الجماعي بالبصمات التي عثر عليها بسطح المكتب تم التأكد من أنه هو سارق مبلغ 5 ملايين سنتيم من داخل مقر الحزب، ليتم اعتقاله من داخل بيته وإيداعه السجن المحلي بتارودانت.
هذا وينتظر أن تعقد اولى جلسات النظر في هذه القضية بتاريخ 3 مارس القادم، حيث من المنتظر أن يتابع الموظف الذي كان –حسب مصادر- كثير التردد على مقر حزب الأصالة والمعاصرة بتارودانت قبل أن يختلس منه المبلغ، بتهمة السرقة.