عمر محموسة ل”ماذا جرى”

 

استنفرت مصالح الامن التابعة لولاية أمن تطوان أمس بمحيط المستوصف الصحي لحي “بوجراح” بالمدينة، وذلك بعد العثور على كتابات تمجد تنظيم الدولة المتطرفة “داعش” على حائط المستوصف.
هذا ويعتبر حي بوجروح من الاحياء المعروفة بتطوان بمغادرة عدد من شبابه إلى سوريا من أجل القتال في صفوف داعش، وهو ما خلق خوفا وسط السكان الذين سارعوا لإخبار الامن بالكتابات على الحائط.
وبعد تغطية الكتابات ومسحها، مازالت عناصر الامن والاستعلامات تبحث عن الفاعلين بمختلف أرجاء المدينة وتدرس سبب كتابة عبارات تمجد التنظيم الارهابي.