ماذا جرى، متابعة

أفادت مصادر مطلعة أن الإضراب العام لم يحقق نجاحا على المستوى المركزي، في حين تجاوز نجاحه كل التوقعات على مستوى الجماعات المحلية.

وقالت نفس المصادر أن نسبة نجاح الإضراب العام فاقت 70 في المائة خارج الإدارات المركزية و80 في مائة بالجماعات الترابية.
وبالنسبة للنقابات التي عرف مناضلوها مشاركة كبيرة يظل الاتحاد المغربي للشغل على قائمته مدعوما بمشاركة نقابيي حركة العدل والاحسان.

أما بالنسبة للمدن فقد جاءت الدارالبيضاء على رأس أكثر المدن مشاركة في الاضراب، متبوعة بفاس ومراكش واكادير فالمناطق الجنوبية.