ماذا جرى،

فاز دونالد ترامب في المجالس الانتخابية الجمهورية في ولاية نيفادا الأمريكية بفارق كبير، ليعزز بذلك فرصه لتمثيل الحزب الجمهوري في الانتخابات الرئاسية القادمة.

وذكرت قناة “سي إن إن”، بعد فرز جزء من الأصوات، أن ترامب يتجه لنيل 46.6% من أصوات مؤيدي الحزب الجمهوري في نيفادا، يليه تيد كروز بنسبة 23.7% ثم ماركو روبيو بحصوله على 19.9 %، فيما لم يتجاوز بن كارسون وجون كيسيك عتبة 10% من الأصوات (فقد نالا تأييد 5.4 و3.7% من الناخبين على التوالي)

وهذا هو ثالث انتصار، على التوالي، يحققه ترامب في السباق لنيل تمثيل الحزب في الانتخابات الرئاسية الأمريكية، بعدما برز تقدمه خلال الانتخابات الأولية في نيوهامشير وكارولاينا الجنوبية.

يذكر أن ترامب يملك أكبر شركة بناء في الولايات المتحدة وشبكة فنادق وكازينوهات عالمية. ويعد ترامب، حاليا، الأكثر حظا لتمثيل الحزب الجمهوري في الانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها في 8 نونبر المقبل.

ومن المنتظر أن يعلن الحزبان الديمقراطي والجمهوري عن اسمي مرشحيهما للانتخابات في يونيو القادم.