مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

تواجه ليبيا نقصا حادا في الأدوية الضرورية لإنقاذ الحياة، حسب ما صرح به منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في ليبيا، و اضاف أن نحو مليون شخص سيكونون قريبا في حاجة ماسة للمساعدة.
و حدد المنسق شهر مارس كتاريخ لنفاذ الأدوية الضرورية للحياة قائلا ” تقديراتنا هي أنه بحلول نهاية مارس قد تنفد الأدوية الضرورية للحياة في ليبيا مما سيؤثر على نحو مليون شخص ، … و إذا لم تصل أدوية وإمدادات طبية فإن هذا سيمثل مشكلة حقيقة لليبيا ” .
و حمل المنسق الفصائل المتحاربة بليبيا بعرقلة جهود إنهاء الفوضى وتشكيل حكومة وحدة .