مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

أصبح شاب مصاب بالسرطان حاكما شرفيا لكندا لمدة أسبوع بعدما حقق رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو حلمه .
وقال بربجت ليكهنيل الشاب المريض لوكالة الأنباء ” عندما بُلغت بالإجابة على رغبتي وأمنيتي بأن أكون رئيسًا لوزراء كندا لم أتمالك نفسي من الفرح، وكنت أقفز صعودًا وهبوطًا من شدة فرحي”.
و تم إستقبال ليكهنبل و أسرته بشكلٍ رسمي يوم الخميس 18 فبراير الجاري، ودخل مجلس العموم، كما شارك في مناقشات المجلس بعد أن أدى اليمين الدستوري.
و أكد ليكهنيل ” أن منصب رئيس الوزراء ليس سهلًا أبدا، وأنا عندما كنت مع رئيس الوزراء في السيارة، لاحظت أنه كان يقرأ ويتابع قضايا كثيرة في نفس الوقت ” .
تجدر الإشارة أن ليكهنيل حقق أمنيته بعدما شارك في برنامج مؤسسة “تنفيذ الأماني والرغبات في كندا”.