ماذا جرى، مجتمع

غالبا ما يعاني الاباء من مشكلة كيفية التعامل مع الطفل, الذي يصاب بنوبات غضب عدوانية, وقد يصعب التعامل معه فيما بعد بسبب هذه السلوكيات والتصرفات التي يمكن ان تزيد عن حدها, واذا لم تستطيعي ايتها الام ان تتحكمي في سلوكيات طفلك, فاستشيري طبيبا نفسيا .
اليك بعض الطرق التي تسهل عليك التعامل مع طفلك :
– اذا كان طفلك يقوم بحركات عدوانية كالضرب او العض او رمي نفسه على الارض, فقط عليك بالابتعاد عنه, والتظاهر بعدم اهتمامك له, ولكن راقبيه من بعيد دون ان يشعر انك تراقبيه, لكي لايتشجع لفعل المزيد من افعاله .
اذا كانت تصرفاته عدوانية مع اطفال من نفس سنه, فتعاملي معه بحزم واطلبي منه الدخول لغرفته .
– اذا كان عدوانيا معك ويستمر في ملاحقتك وازعاجك, فافعلي مايفعله بك ليشعر بالازعاج ذاته الذي سببه لك, ولا تنطقي باي كلمة قد تجرحه في حالة ما اذا كان يكلمك, فقط اصمتي ولا تردي عليه .
اذا احس بغلطه وجاء ليعتذر لاتسامحيه فورا, لكي لا يحس بسهولة الامر, فتجاهليه لبعض الوقت حتى وان جاء واعتذر مرة اخرى, ثم عاتبيه بعد ذلك, واطلبي منه ان يعطيك وعدا صادقا ان لا يكرر ما فعله, وعلى الاب ان يدعمك ويفعل مثلك .
– المناقشة والحوار مع الطفل هو العنصر الوحيد للتفاهم وتصحيح الاغلاط, وتوجيه الطفل للطريق الصحيح في التربية, لذا عليك تعويد طفلك على النقاش في جميع المواضيع والمشاكل .
– اجعلي طفلك يتعود على الجلوس وحيدا لمدة معينة عند غضبه, ليرتب افكاره ويعرف اغلاطه لوحده, دون الحاجة لتنبيهه دائما, وتعويده كذلك على طلب المسامحة اذا ارتكب اغلاط, او قام بسلوكيات خاطئة تضر بالاخرين .