تسببت السيول الكثيفة والتساقطات الغزيرة، اليوم السبت، في توقف حركة السير مؤقتا على الطريقين الرابطتين بين تطوان وشفشاون وتطوان الحسيمة.

وعلم لدى السلطات المحلية، أن الأمطار الغزيرة والعاصفية، التي تهاطلت منذ الساعات الأولى من صباح اليوم على إقليمي تطوان وشفشاون، تسببت في انجراف الأتربة والأحجار، وانغمار المسالك الطرقية بالمياه وهو ما نتج عنه توقف حركة السير مؤقتا في اكثر من موقع خاصة على مستوى الطريق الرابطة بين تطوان وشفشاون (الطريق الوطنية رقم 2 )، والطريق الرابطة بين تطوان والحسيمة (الطريق الوطنية رقم 16 ) على مستوى منطقة الجبهة والمناطق المجاورة على الشريط الساحلي المتوسطي .

وأضاف المصدر ذاته، أن الوضع تطلب تدخلا دؤوبا لأعوان وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والسلطات المحلية والأمنية للحيلولة دون الانقطاع التام للطرق المعنية وتنظيم حركة السير وضمان انسيابها وتوفير مسالك طرقية بديلة.