ماذا جرى،

اكدت الجمعية المغربية لأمراض المناعة الذاتية والجهازية أن عدد المغاربة المصابين بأمراض نادرة هم مليون ونصف مغربي، 80 في المائة منهم نساء.
وحددت الجمعية بعض هذه الأمراض في تصلب الجلد أو التهاب الأوعية الدموية أو أمراض أخرى تسببها البروتينات غير الطبيعية أو ضعف المناعة الذاتية.
وذكرت الجمعية أن عدد المصابين بمثل هذه الأمراض تجاوز عدد مرضى السرطان، علما أن مثل هذه الأمراض يستعصي علاجها في المغرب، أما في الخارج فيتلهف عليها الباحثون، وتنفق الدولة عليها كثيرا في تحمل اعبائها في إطار البحث العلمي.