مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

قامت السلطات الفرنسية بمنع نشطاء مغاربة من إحياء ذكرى حركة 20 فبراير بوقفة إحتجاجية أمام السفارة المغربية اليوم السبت.
و في بيان لفرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بباريس ” فإنهم أشعروا السلطات بعزمهم تنظيم احتجاج أمام السفارة المغربية، بمناسبة الذكرة الخامسة لقيام حركة “20 فبراير”، بتنسيق مع العديد من الفعاليات السياسية و الجمعوية المغربية، إلا أنهم تفاجؤوا بكون الشرطة تريد إبعادهم عن سفارة المغرب.
و أضاف البيان أن الشرطة الفرنسية حاولت إجبار النشطاء على توقيع إشعار لتنظيم الإحتجاج في تقاطع شارعيْ ” شيفر ” و ” بينجامين فرانكلين”، بخلاف ما هو مقرر تحت ذرائع واهية .
و سبق للسلطات الفرنسية أن قامت بنفس الشيء خلال الذكرى الرابعة للحركة سنة 2015.