عمر محموسة ل”ماذا جرى”

تمكنت مصالح الأمن بمنطقة سيدي يحيى الغرب، من اعتقال مستشار جماعي سبق أن ارتكب مخالفة سير يعاقب عليها القانون بعد دهسه شابا يبلغ من العمر 28 سنة متسببا في قتله قبل أن يلوذ بالفرار من مكان الحادث.
هذا وقد كشفت المصادر أن الشاب كان يهم بقطع الطريق بالقرب من جماعة سيدي يحيى الغرب، قبل أن يفاجأ بسيارة صدمته حينما كانت تسير بسرعة كبيرة، ما أدى إلى سحله لمسافة طويلة وعلى إثرها فارق الحياة في حين فر الفاعل نحو جهة غير معلومة.
هذا وأكد المصدر أن الفاعل تبين في اللاحق أنه مستشار جماعي وقد كان أثناء الواقعة في حالة سكر طافح ، واتفق بعدها مع شقيقه على تسليم نفسه مكانه، و أنه هو من قتل الشاب ليبرئ ذمته مما فعل، إلا أن سكان المنطقة احتجوا مطالبين بضرورة تطبيق القانون و اعتقال الجاني الحقيقي، ليتم اعتقاله.