عمر محموسة ل”ماذا جرى”

عثر مساء امس مواطنون بمنطقة رورات بإقليم أزيلال على جثة مواطن أربعيني متزوج وأب لأربع أطفال، بعدما كان قد علم منذ السبت الماضي عن اختفاء هذا الشخص حين خرج من البيت الساعة العاشرة ليلا في جولة ليلية فلم يعد.
الضحية عثر عليه وآثار الضرب بادية على رأسه، كما أن مصادر رجحت أن يكون قد تم قتل الضحية، في مكان آخر وإلقائه بذاك المكان الذي وجد فيه على جانب الطريق.
هذا وفور علمهم بالحادث انتقل الى عين المكان قائد مقاطعة رورات وعناصر من الدرك الملكي والوقاية المدنية، حيث تم نقل الضحية نحو مستودع الاموات للتشريح، وفتح تحقيق في ملابسات الحادث.