مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

افتتحت مدينة لاجوس النيجيرية ملعب لكرة القدم يولد الكهرباء عن طريق حركة اللاعبين فوقه، و الذي جاء نتيجة جهد الاتحاد الإفريقي لتطوير الطاقة المتجددة في القارة الإفريقية.
و تحول التكنولوجية المستخدمة خطوات اللاعبين إلى كهرباء حيث قامت شركة بافيجن البريطانية بتصميم دوائر كهربائية تعمل على تحويل تلك الطاقة إلى الكهرباء.
و يعتبر ملعب لاجوس الثاني فريد من نوعه في العالم بعد ملعب “فافيل” البرازيلي، الواقع في مدينة ريو دي جانيرو، والذي افتتحه اللاعب بيليه في شتنبر من عام 2014.
و أعلن الإتحاد الإفريقي في وقت سابق عن خطة تكلف 20 مليار دولار من أجل تطوير الطاقة المتجددة على غرار هذا الملعب الذي كان ثمرة جهد لمدة 3 أعوام بالمشاركة مع شركتي «شيل»، و«بافيجن» البريطانية لتكنولوجيا الطاقة .