كشفت مجلة فوربس الأمريكية عن طائرة جديدة يمكن أن تسافر من نيويورك إلى لندن في 11 دقيقة فقط.
وذكرت المجلة أن المهندس الكندي تشارلز بومباردييه قام بتطوير الطائرة “أنتيبود” والتي يتم إطلاقها بمساعدة معززات صاروخية في جناحيها للإقلاع والارتفاع إلى 40 ألف قدم بسرعة ماخ 5 ثم تنفصل المعززات وتعود إلى القاعدة الجوية تلقائيا.
وأضافت المجلة أن الطائرة الجديدة قادرة على الوصول إلى سرعة ماخ 24 أو ما يعادل 12,427 ميلا في الساعة.
وستعمل الطائرة “أنتيبود” بالأكسجين السائل ومن الممكن أن تحمل نظريا عشرة ركاب.
وقال مصمم الطائرة بومباردييه إن الطائرة الجديدة تستطيع أن تسافر من نيويورك إلى شنغهاي في 24 دقيقة ومن نيويورك إلى سيدني في 32 دقيقة.
وكان بومباردييه قد عمل على تطوير طائرة أخرى “سكريمر” والتي تم الكشف عنها في أكتوبر الماضي وأعلن أنها تستطيع أن تسافر من لندن إلى نيويورك في ساعة ونصف الساعة.