عمر محموسة ل”ماذا جرى”

كانت الصدمة كبيرة حينما تم إخراج جندي من تحت الجليد وهو على قيد الحياة بعدما ظل لأيام عديدة تحت ركام الثلج، حينما سقطت كميات كبيرة من الثلج على الجندي رفقة زملائه بالهند.
هذا وقد عثر على الجندي في حالة صحية جد حرجة تم على إثرها نقله إلى المستشفى لتلقي الاسعافات الضرورية، وإنقاذه من موت نجى منه باعجوبة، في اللحظة التي توفي فيها كل زملائه ضحايا هذا الانهيار الثلجي.
واندهش طاقم فريق الانقاذ بشكل كبير بعدما عثروا على الجندي الهندي “كوباد” على قيد الحياة تحت طبقة سميكة من الثلج يتعدى سمكها الخمسة أمتار ، في اللحظة التي وجد فيها 10 ضحايا آخرين قد فقدوا حياتهم.