مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

 

توفي 37 شخصا بأنغولا جراء تفشي الحمى الصفراء في البلاد  منذ دجنبر الماضي، و قد أعلن عن ذلك أديليد دي كارفالهو مدير خدمات الصحة العامة.
و أورد “دي كارفالهو” انه ثم اكتشاف ثماني حالات إصابة جديدة خلال 24 الساعة الأخيرة، و تفشت الحمی علی إثر لدغات البعوض في ضاحية “فيانا” بالعاصمة لواندا، لكن العدوى انتشرت إلى مناطق أخرى في البلاد مع إصابة 191 شخصا حتى الآن بالفيروس.
و اوضح دي كارفالهو ان غياب الظروف الصحية السليمة المتعلقة بالنظافة مع انتشار القمامة تساهم في تفاقم الإصابات ، و قال انه “يتعين القيام بإجراءات لتحسين ظروف الصحة العامة المتعلقة بالنظافة وجمع المخلفات”.