عمر محموسة ل”ماذا جرى”

كشفت مصادر مطلعة أنه تم توقيع شراكة بين مكتب مجلس جهة الشرق ووزارة الداخلية ووزارة التجهيز والنقل واللوجيستيك ووكالة تنمية الأقاليم الشرقية وشركة الخطوط الملكية المغربية ووزارة الاقتصاد والمالية، أفضت إلى تحسين ظروف النقل الجوي، عبر الخط الرابط بين مطار وجدة أنكاد والدار البيضاء.
هذا وتم بموجب هذه الشراكة إقرار تخفيض كلفة الرحلات الجوية بين مدينتي وجدة والدار البيضاء، حيث أصبح ثمن التذكرة يبلغ بين المدينتين 1400 درهم ذهابا وإيابا، بالاضافة إلى توفير رحلة ثانية جديدة ليصبح الخط الرابط بين المدينتين يوفر رحلتين يوميا.
وأكد المصدر أن هذه الخدمة من المنتظر دخولها حيز التنفيذ خلال الأيام المقبلة بعد رصد غلاف مالي سنوي لها يقدر ب 38 مليون درهم.