عمر محموسة ل”ماذا جرى”

حلت عناصر الأمن التابعة لولاية أمن وجدة ليلة أمس بحي “ظهر المحلة” قبالة سوق الفلاح، بعد توصلها بإخبارية تفيد سماع دوي انفجار بإحدى المنازل المتواجدة بعمارات “طريق لازاري”.
العناصر الأمنية قامت بدراسة ميدانية لمعرفة اسباب الانفجار الذي سمع دويه من هذه الشقة، وخاصة في ظل غياب صاحب الشقة، بحيث تظل الشقة لمدة طويلة فارغة.
هذا وبدت حالة من الرعب والخوف على محيى الساكنة من الجيران بذات العمارة، والذين غادروا منازلهم، إلى الخارج لمتابعة ما يحدث وضمان سلامة ليلتهم.