عمر محموسة ل”ماذاجرى”

أكدت مصادر مطلعة من مدينة مراكش أن أحد أئمة مساجد مدينة مراكش بحي الزيتون “بين القشالي” تعرض لاعتداء خطير استهدفه من خلاله شاب مجهول الهوية باستعمال سكين من الحجم الكبير ليصيبه على مستوى الرأس بجرح غائر.
هذا وقبل أداء الامام لصلاة الظهر فوجئ بمهاجمة الشاب له حيث تم نقل الضحية إلى المستشفى العسكري ابن سينا لتلقي العلاج، في اللحظة التي لاذ فيها الفاعل بالفرار إلى جهة غير معلومة.
وأكدت المصادر أن الفاعل كان قد واضب على الصلاة بالمسجد قبل اسبوع وتقرب إلى الامام بعدما كان يسقي له الماء، قبل أن تتطور العلاقة التي خولت للشاب طرح أسئلة غريبة كان الامام يرفض الإجابة عنها وهو ما لم يقبله الشاب وارتكب جرمه.