عمر محموسة ل”ماذا جرى”

استنفرت عناصر الأمن البلجيكية مساء أمس بعد ورود معلومات إليها تفيد أن صلاح عبد السلام من المطلوبين باوروبا قد تمت مشاهدته وهو يركب قطارا بمنطقة “جينك في هاسيلت”.
وكشف موقع إخباري بلجيكي أن شخصا كان يركب القطار قد شاهد صلاح عبد السلام، قبل أن يبلغ رجال الامن بذلك التي اضطرت إلى ملاحقة القطار وإيقافه بهدف اعتقال المغربي المتهم بكونه الرأس المدبر لهجمات باريس الدامية نونبر الماضي.
وفشلت السلطات الامنية البلجيكية بعد توقيفها القطار في العثور على المعني بالأمر، فيما فتحت تحقيقا في الشخص الذي تمت رؤيته داخل القطار إن كان هو صلاح أم شبيه له.