مونية بنتوهامي ل “ماذا جری ”

أعرب الفنان سمير صبري ان الفنانة الراحلة سعاد حسني قتلت في شقتها، و ذلك خلال مشاركته في ندوة “مشوار نجم” التي أقيمت في معرض الكتاب الدولي في القاهرة.
و أكد ان الفنانة قُتلت في لندن بهدف السرقة، و قد سُرق منها مبلغ مالي كبير، و قال “سعاد سحبت 40 ألف جنية إسترليني قبل موتها بـ 5 أيام فقط، وهذا ما يؤكد صحة تقرير الطبيب الشرعي في لندن، بأن هناك ضربات بالجمجمة وكدمات متفرقة بأنحاء الجسم، وهذا يعني قتلها بشقتها بهدف السرقة ونقلها إلى اسفل المنزل لإظهارها وكأنها انتحرت”.
يذكر ان قضية موت سعاد حسني في 21 يونيو عام 2001 قد شكلت غموضا كبير لم يحل إلى الآن حيث قيل إنها انتحرت وقيل إنها قتلت.