كتب : المهدي نجاري

 

بعد التعادل المخيب للآمال بمركب محمد الخامس بالدار البيضاء، بهدفين في كل شبكة، سيخوض فريق الرجاء البيضاوي، غدا الجمعة مباراة العودة في ملعب 8 ماي بسطيف الجزائرية على الساعة السادسة  بالتوقيت المغربي.

الفريق البيضاوي حل أمس بمدينة العالمة الجزائرية، بمعنويات جد مرتفعة، مدعوما بعدد كبير من جماهيره وبممثلين وصحفيين.

واعترف مدرب الفريق الجزائري أن مهمة العبور إلى دور المجموعات ستكون صعبة، خاصة وأن النسور الخضر سيخرجون كل أوراقهم من أجل العودة بالتأهل من الجزائر.

الرجاء مطالب بالفوز في المقابلة على الاقل بهدف واحد لصفر أو التعادل بأكثر من ثلاثة لثلاثة.

جدير بالذكر أن المباراة ستكون بقيادة حكام تونسيين هم محمد سعيد كردي وأنوير جميلة، وجريدي فوزي.