مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

منعت السلطات البلجيكية أبو زيد القيادي والبرلماني في حزب “العدالة والتنمية”، من حضور نشاط بمدينة شارلوروا امس الجمعة . بدعوی خشية التأثير على النظام العام ،حسب ما كشفت صحيفة “la libre” البلجيكية.
و قد منع ابو زيد من حضور مهرجان “مسلم إكسبو”، و قالت سلطات المدينة حول قرار المنع “أنها اتخذت هذا القرار بعد أن ظهرت معطيات جديدة حول هذا الداعية الراديكالي الإسلامي في الصحافة”، و اشارت الصحيفة ان حزب “العدالة والتنمية”، الذي ينتسب إليه أبو زيد، هو امتداد لتنظيم “الإخوان المسلمين”.
وقد سبق ان منعت السلطات الفرنسية ابو زيد من حضور الاجتماع السنوي التاسع لمسلمي الشمال بفرنسا نظرا لكون خطابه يحمل “الكراهية والتطرف”.