عمر محموسة ل”ماذا جرى”

عثرت عناصر الدرك الليلة الماضية على جثة شاب متفحمة ببيته الكائن بمركز اولاد عياد مدينة الفقيه بنصالح، بعدما بلغها خبر وفاة الشاب محترقا في بيته.
وكشف مصدر إعلامي محلي من المدينة أن الشاب توفي إثر ارتكاب شخص آخر جريمة في حقه، وهو الشخص الذي استطاعت عناصر الدرك اعتقاله بشكل سريع بعد ارتكابه الجريمة.
وقد حلت عناصر الشرطة العلمية وعناصر الوقاية المدنية ببيت الضحية، ليتم فتح تحقيق في الحادث أفضى إلى اعتقال المشتبه به، كونه كان آخر المتواجدين رفقة الضحية، فيما أوردت مصادر أن ليلة خمرية هي السبب في ارتكاب الجريمة.