عمر محموسة ل”ماذا جرى”

أصدرت المحكمة بجنوب إفريقيا حكما بالسجن النافذ 14 سنة على المواطن الجنوب الافريقي “نايجل كاهاري” بعد ارتكابه لجريمة قتل في حق سكرتير السفارة المغربية الأول المكلف بالشؤون القنصلية بجنوب افريقيا نور الدين الفاطمي الذي عثر عليه مقتولا بشقته قبل عامين.
وكان المتهم البالغ من العمر 21 عاما قد أقر بارتكابه جريمة القتل في حق الدبلوماسي المغربي مؤكدا أنه أقدم على قتله بعدما صوره الضحية عن دون قصد “عاريا” مما أثار غضب الجاني فوجه له أزيد من أربعين طعنة بسكين كان بحوزته.
وكان الرأي العام المغربي ومعه الجنوب افريقي قد اهتز لحادث القتل الذي أعقبه القاتل بسرقة الة التصوير الخاصة بالضحية ومبلغ 700 دولار كانوا بحوزته.