عمر محموسة ل”ماذا جرى”

كشف اللاعب الأرجنتيني في كرة القدم ليونيل ميسي أنه يرغب في لقاء الطفل الأفغاني الذي انتشرت صورته على مواقع التواصل الاجتماعي وهو يلبس كيسا بلاستيكيا مكتوب عليه اسم نجم فريق برشلونة ميسي.
هذا وكان الطفل الذي أكدت جهات مختصة أنه أفغاني الجنسية قد أثارا جدلا حول جنسيته خاصة وأن عددا كبيرا من الناشطين أكدوا أنه مغربي، غير أنه تبث نفي ذلك.
وكانت وكالة الأنباء الاسبانية قد أكدت أن ميسي بعث برسالة إلى الاتحاد الافغاني لكرة القدم ، يخبره أنه يود الالتقاء بالطفل، وهو ما جعل الاتحاد الافغاني يحدد موعدا للقاء، مؤكدا أن الطفل طالب عائلته منذ مدة باقتناء قميص ميسي إلا ان المنطقة التي يقطنون بها لم يتواجد بها هذا القميص.