مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

استنكر الاساتذة المتدربون الطريقة التي تتعاطى بها القنوات العمومية الوطنية مع ملفهم المطلبي، و ذلك خلال لقاء تواصلي نظمه حزب “العدالة والتنمية” بإقليم اليوسفية يوم أمس.
و قالت احدی الاستاذات خلال مداخلتها متوجهة بالسؤال لوزير الاتصال والناطق الرسمي باسم حكومة بنكيران مصطفی الخلفي ” ألم تری سيد الوزير مسيرتنا ؟ ألم تری صور المسيرة ؟ فكفاكم سيد الوزير ، كفاكم … ” وذلك ردا علی تصريحات الوزير الخلفي حين “أكد أنهم إذا نظموا مسيرة لن يتبعهم أحد”.
و أكدت الاستاذة ان التنسيقية الوطنية للاساتذة المتدربين مستقلة عن كل الأحزاب والجماعات والهيئات الأخرى، ردا منها علی تهديدات الحكومة و سائلة الوزير عن سياسة “العناد” التي تنهجها الحكومة في حل ملفهم المطلبي.