عمر محموسة ل”ماذا جرى”

كشفت مصادر مطلعة أن عناصر الأمن بمدينة مراكش أودعت 11 طالبا من الطلبة الأمازيغيين بسجن لوداية، بعد جريمة بشعة ارتكبوها في حق طالب جامعي زميل لهم بعد عراك نشب بينهم.
وكانت النيابة العامة قد أصدرت أمرها بإيداعهم بسجن لوداية بعد اغتيال زميلهم الذي فارق الحياة بالمستشفى، وهو في عقده الثالث.
وقد خصصت النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بمراكش تاريخ 11 فبراير للجلسة الاولى التي سيتم التحقيق فيها مع الأطراف المشتبه فيهم المعتقلين، وباقي الأطراف المرتبطة بالقضية.